ثورة لقتل القذافي و رسالة لأصحاب المجلس اللاشرعي السوري

هذه رسالتي إلى برهان غليون و ثلته العاهرة القابعة اليوم في طرابلس مع عملاء المخابرات الغربية و مقاتلي تورا بوار فرع أفغانستان و شلة الاخوان فرع الشقفة

من منكم تابع لقاءات الجزيرة مع العناصر التي ألقت القبض على القذافي و ولده؟
لست من مؤيدي القذافي  و لكنني بالأكيد ليس مع مجلس الاخوان المسلمين و القاعدة الذي يحكم ليبيا بغطاء الصهيوني ليفي و أمريكا
أثبتت لي هذه المقابلة أنهم لا يفقهون شيئاً و إنما تم تلقينهم هذا الكلام و انهم اصلا لا يعلمون من قتله و قتل ابنه كما لن يعلموا كيف وجدوا أنفسهم بين ليلة وضحاها في طرابلس
في النهاية أنظر إلى وجوه هؤلاء فلا أرى ثوارا بل أرى مجرمين وقتلة و أرى جيلا من الشباب تم تحطيمه و أعلم ان ليبيا قد سلبت إلى 50 سنة قادمة

غدا سيخرج زعران الفورة السورية وكأنني أعرف ما سيهتفون و كأنني أعلم ماذا أمرهم فورد أن يصنعوا و يقولوا و لكنني على يقين أيضا أن الشعب السوري اليوم و اليوم أكثر من البارحة قد وعى تماما ماذا يخطط لنا و ماذا يريد الغرب منا و الشعب السوري لن يسمح أن تكون سوريا ليبيا ثانية

نعم لم أكن من مشجعي أو داعمي القذافي و لكنني بالتأكيد لست مع عبد الجليل و أتباعه من جاؤونا من أوكار الإخوان المسلمين و تدربوا في صفوف القاعدة و جيء بقسم كبير منهم بطائرات الناتو من أفغانستان إلى ليبيا

العجب كيف تدعي أمريكا محاربة القاعدة في أفغانستان و تسلمهم السلطة في ليبيا? و الأعجب كيف خرج علينا بان و باما و ساركو و بيرلي وووووو بإعلان فرحتهم و أنهم سيكونوا شركاء الشعب الليبي الحر و هم من قتلوا أكثر من 65 ألفاً في ليبيا و هم من دمر المباني و الطرقات و الاتصالات لكي تأتي شركاتهم و تعيد البناء علهم بذلك يخرجون من أزمة مادية عصفت بهم وكادت أن تطيح باقتصاداتهم لولا الصين و دعمها . بكل الأحوال من اليوم كان سقوط آخر ورقة توت كانت تستر المجلس الليبي بقتلهم للقذافي و الطريقة البشعة في تعاملهم معه مع أن الخنزيرة حاولت التخفيف من حدة الموضوع بأن أجرت اتصالاً مع الفرقة التي ألقت القبض عليه و قال أحدهم أنهم قبضوا عليه بكل أدب و احترام!!! و لكن حصل تبادل قصف بينهم وبين الكتائب و أصيب القذافي أثناء ذلك و كان قبل دقيقة قال أنه كان مع القذافي 9 أشخاص سلموا انفسهم و القذافي كان آخر من خرج من خلف التلة رافع الرأس باعتراف الشخص المتكلم نفسه !!!! فكيف بعد هذا حصل قصف و تبادل اطلاق نار و أصيب القذافي في رأسه و رقبته لم أفهم ؟؟ مع أن الفيديو المسرب يظهر أنه كان حياً و كيف أنهم جروه على الأرض و ليس كما قال قائد الفوج على قناة الشياطين أنهم أخذوه بكل أدب و احترام . فكيف وصل ميتاً و من و لماذا قتلوه؟؟؟ هل القيصر الأمريكي أمرهم بذلك؟؟ و لو كانوا أصحاب ثورة حقيقة لماذا لم يحاكموه أمام الشعب ويقدمونه إلى محاكمة عادلة؟؟؟

الجواب ببساطة أنهم ثلة من القتلة و المجرمين وأصحاب ثأر التقوا مع الشيطان الأكبر و مع مصالحه تلك المصالح التي اصطدم الشيطان الأكبر مع أولئك في أفغانستان لأجلها و لكنه تحالف معهم لأجلها في ليبيا و النتيجة بلد مدمر و ثروة مسلوبة بشكل أو بآخر و كله باسم  الديمقراطية والحرية 

لقد أرانا المجلس الليبي وجهه القبيح الحقيقي وأرانا عمالته و أرانا  الحقد و عدم قبول الآخر و المجلس السوري على شاكلته و وجهه أقبح منه و هو في ضيافته و لكنني أقول لهم و ليسمعوا : أننا نحن الشعب السوري نرفضكم بشخوصكم و نرفضكم بتمثيلكم و أن مجلسكم مكسور و لايمثل حتى اصحابه ولايساوي نعل حذائي العتيق و أعتذر من حذائي وأقول لهم أننا الشعب و أننا من قرّررميكم كما يرمى الحطب في النار 

لن نسمح لكم بتدمير بلدنا و لن نسمح لمخططات بني صهيون أن تتحقق على أيديكم و سنقف باقلامنا و أصواتنا و ان احتاج الأمر بدمائنا لنصون الوطن و نحافظ عليه و على منعته و اعلموا أنه لن ينفعكم الناتو و لا عواء مجلس الأمن و لا تخاريف القرضاوي و العرعور و لن يفيدكم قتل أحبابنا و تقطيع أجسادهم و تفجير بيوتنا فلم و لن ترهبونا و سنقطع رأس الأفعى إن لم يكن اليوم فبعد حين

اعلموا أننا سنبني البلد ليصبح أكثر منعة و سنقطع دابر الفساد و جيلنا سيحرر الجولان بزنود الرجال في جيشنا المقدام ذلك الجيش الذي صمد و صان الأرض و العرض و ذلك الجيش الذي تتهمونه جوراً و عدواناً بأنه يقتل الأبرياء فإذا كنتم أنتم الأبرياء فسحقاً لكم , جيشنا حامي الحمى لايقتل إلا القاتل و لايرمي إلّا الرّامي فكفاكم كذباً و دجلاً

و إن كان شيوخ الفتنة من نسل بني قريظة وأقرباء أبي لهب من على منابر قنوات الأعراب الصهيونية يقول أن هذا الجيش لم يطلق النار على العدو في الجولان منذ 40 سنة فيا ليتهم يكملون لماذا و ما السبب ؟!؟! وأنا سأقول لهم واذكرهم و اعلم أنهم لم ينسوا و لكن مسيلمة هكذا يفعل مثل فعلتهم و واجب علي أن أقول : جيشنا الصامد هذا مصنع الرجال و في كل حروب العصر أبلى أحسن البلاء و لولا خيانة الأعراب لكانت القدس اليوم محررة من الأنجاس . جيشنا هذا من ردع بني صهيون في لبنان و ردهم على اعقابهم و معركة السلطان يعقوب إلى اليوم تشهد بذلك , وجيشنا هذا من سند المقاومة في 2006 وعلى أكتاف رجاله استندت فانتصرت و انتصرنا معها ,و جيشنا هذا الذي صان مقاومة غزة و مدّها بكل اشكال الدعم فانتصر و انتصرنا و, وفي الحالتين تكالب الأعراب مع أصدقائهم بني صهيون لكسر سوريا و المقاومتين و تآمروا و جيّشوا إعلامهم و أجهزة مخابراتهم و انتصرنا

فلا تحاولوا شل أفكارنا و دس السموم فيها لأننا جيل يقرأ لا كما أنتم و لأننا جيل عقد العزم و توكل على الله و من عقد العزم و توكل لن يخيبه الله , وفي العودة لإلى قول الأعراب و منابر الزور عن جيشنا نذكرهم ان دبابات الجيش السوري قطعت طبريا في حرب السادس من اكتوبر و كان طريقها إلى القدس لوولا طعنة الظهر من السادات المقتول الخائن العميل فلول خيانته لكان الجيشان السوري و المصري حررا فلسطين و معها أراضينا المحتلة الاخرى و لكن الأعراب أشد كفراُ و ضلالة و خيانة و ليس بعيداً خيانة الملك حسين الذي ذهب ليبلغ العدو بأن سوريا و مصر قررتا الحرب

فكيف يا شيوخ الفتنة و يا عبدة الدولار و الدرهم و يا ابواق بني صهيون تريدون لجيشنا أن يحرر الجولان و خناجركم جاهزة لتطعن في الظهر نعم في الظهر لأنكم لستم رجالا لتواجهونا في الوجه فأنتم كالخفافيش لا تأتون إلا في الليل و لا تطعنون إلا في الظهر. لكنني أعدكم و اعد كل من والاكم أننا سنحرر الجولان و لكن بعد أن نطهر جسدنا من قذاراتكم و فانتظرونا و ستعلمون ان سوريا ليست ليبيا و أننا هنا يداً واحدة في وجه الفتنة و المؤامرة و رغم جراحنا التي أصبتمونا بها فسننتصر و سنضمد جراحاتنا و سنبقى هنا و أولادنا هنا باقون و احفادنا و امّا أنتم و من والاكم فإلى الجحيم و بئس المصير

سعد  

About The Syrian Revolution 2011 - Lies and the Truth

The Syrian Revolution 2011 – Lies and the Truth مع تحيات كتيبة سيريان ليكس شعارنا : الشعب الوطن القائد best Regards SyrianLeaks Battalion https://syrianleaks.wordpress.com/ https://www.facebook.com/SyrianLeaks2011 http://www.youtube.com/SyrianLeaks2011 (Tribute to our martyrs of the civilian and military )
This entry was posted in News & Articles and tagged , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.

One Response to ثورة لقتل القذافي و رسالة لأصحاب المجلس اللاشرعي السوري

  1. أيهم سليمان says:

    إننا على الدرب سائرون….
    وبوصلتنا بوصلة لا تخطئ أبداً عنوانها الجغرافي فلسطين العربية…. وكل من ذكرها في كلامه فهو عربي حر أصيل… وكل من تناسى ذلك وغفل عنه فهو ممن باعوا ضميرهم بحفنات من المال…
    المعادلة سهلة والشعب العربي في سورية فهم المعادلة

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s